تغاريد غير مشفرة (181) .. حين يكون الشعب هو الضحية الأولى والوطن الخاسر الأكبر